منتديات طلاب جامعة حلب - التعليم المفتوح (كلية الاقتصاد - كلية الحقوق - كلية الاداب - كلية التربية )
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
====منتديات طلاب جامعة حلب التعليم المفتوح====
صدور نتائج مفاضلة التعليم المفتوح بجامعة حلب للعام 2014
جامعة حلب - التعليم المفتوح
صفحة منتديات طلاب جامعة حلب التعليم المفتوح عالفيسبوك:https://www.facebook.com/aleppo.unive.sy

شاطر | 
 

 صعـــوبات التعــــلم في مستويات التفوق والمهارة عند الطلاب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابراهيم المصطفى
مدير الموقع
مدير الموقع
avatar

الجامعة: : حلب
الكلية: : الاقتصاد
السنة الدراسية: : الثانية
الحالة النفسية: : الحمد لله
ذكر عدد مساهمات العضو : 560
نقاط : 2389
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 27/02/2011
العمر : 29
الموقع : سورية-حلب

مُساهمةموضوع: صعـــوبات التعــــلم في مستويات التفوق والمهارة عند الطلاب   الأحد يونيو 17, 2012 11:44 am


صعـــوبات التعــــلم في مستويات التفوق والمهارة عند الطلاب


مجتمع
الأحد 17-6-2012
يعاني بعض أبنائنا الطلاب من مشكلات دراسية مختلفة قد تعترض مسيرة حياتهم الدراسية، وتتجلى تلك المشكلات بصور مختلفة قد تؤدي بعضها إلى حالات من الاضطرابات والقلق فتولد مشكلات نفسية تعتري نفوس أبنائنا الطلاب وحول هذا الموضوع كانت لنا اللقاءات الآتية:

أحمد نابلسي مدير ثانوية سامي الدروبي: لاشك أن وزارة التربية تعمل جاهدة على تذليل أي صعوبة من صعوبات التعلم التي يعاني منها أبناؤنا الطلاب إن كانت شخصية فردية أو عامة، ولكن المناهج الحديثة الحالية تستوجب من الطلاب العمل والجد والمثابرة والبحث وهذا ما يمكن أن يؤدي إلى حدوث مشكلة أو صعوبة في التعامل مع المنهاج الجديد نتيجة ما يحتاج إليه من جهد ومشقة في التعامل مع المادة الدرسية.‏

غياث خضور مدير ثانوية يوسف العظمة: وضعت وزارة التربية أهدافها وسعت إلى تحقيقها لخلق جيل ناشئ واع لمحيطه ومتطلبات حياته وعملت على استخدام استراتيجيات التعلم على مختلف المستويات الفكرية والمعرفية والوجدانية لكن معظم الطلاب اعتادوا على العمل الاتكالي ويجدون صعوبة في تحضير دروسهم باعتمادهم على أنفسهم كون النظام التربوي قد جعل المتعلم محور العملية التعليمية التعلمية وهذا لم يكن مسبقاً.. إلا أن دور المدرسين كبير في تذليل ما يعترض أبناءنا من صعوبات تواجههم في دراستهم.‏

جلال حجازي باحث تربوي: معظم الدراسات التربوية الحديثة تؤكد أن الإنسان ابن بيئته الاجتماعية ومن المعلوم حالياً أن المناهج الحديثة فيها بعض الصعوبات التي يجد أبناؤنا الطلاب صعوبة في حلها وتجاوزها وتتجسد تلك الصعوبات في عدم القدرة على التعامل مع المناهج الجديدة وربما يعود ذلك لتقصير منهم في فهم احتياجاتهم ومتطلباتهم وقدرتهم على مواكبة التطور الذي طرأ على المفاهيم التربوية رغم أن المدرسين يعملون جاهدين على تذليل صعوبات الطلاب والحد منها.‏

لبيب سويد مدرس: من المفيد لنا أن نشير إلى عدد الطلاب في الصفوف كون معظم المدارس تكون صفوفها مكتظة بالطلاب وهذا لا يسمح للمدرسين بالتعامل مع الطلاب بدرجة واحدة ما ينعكس سلباً عليهم وعلى دراستهم فكلما كان عدد الطلاب أقل يستطيع المعلمون إيجاد سبل أكثر فاعلية مع أبنائنا الطلاب وخصوصاً أن المناهج الجديدة تستوجب قلة عدد الطلاب وتقسيمهم إلى مجموعات وهذا الأمر تعاني معظم المدارس ومن شبه المؤكد أنه يولد بعض الصعوبات لأبنائنا الطلاب.‏

نعيم هلال مدرس: برزت صعوبات التعلم لدى أبنائنا الطلاب بأشكال مختلفة وكانت لها تأثيرات متباينة في أدائهم الدراسي وترد أسبابها إلى ضعف إمكاناتهم مقارنة بالمناهج الجديدة التي تستوجب منه بذل جهد إضافي والتحضير المسبق لدروسهم كما يمكن الإشارة إلى أعداد الطلاب وعدم تمكن معظم المدرسين من مراعاة الفروق الفردية للطلاب وتعمل التربية إلى إكساب الطلاب المهارات المعرفية اللازمة ليستطيعوا تجاوز ما يعترضهم من صعوبات.‏

نبيل صافية عضو الجمعية السورية للعلوم النفسية والتربوية: إن صعوبات التعلم تظهر بوضوح نتيجة تطبيق مبدأ مهم من مبادئ التربية الحديثة وهو أن يكون المتعلم محور العملية التعليمية التعلمية بعد أن كان متلقناً للمعلومات أصبح الآن هو المحضر والمعطي والمتلقي في آن واحد، كما يمكن أن تنشأ بعض الصعوبات نتيجة المناهج الجديدة التي تتطلب عملاً إضافياً من أبنائنا الطلاب وهذا الأمر لم يكونوا قد اعتادوا عليه قبلاً، إضافة إلى قلة الوسائل التعليمية في معظم المدارس إن كان في مرحلة التعليم الأساسي أو الثانوي، وتعود بعض الصعوبات إلى تطبيق الطرائق الجديدة في العملية التربوية والتدريسية وتعمل وزارة التربية على التقليل من حالات صعوبات التعلم ما كان منها بصورة فردية أو جماعية، ومن الأهمية بمكان الإشارة إلى أن الوزارة تسعى جاهدة إلى تأمين الوسائل التعليمية المنسجمة مع المناهج الجديدة كي تتيح للطلاب العمل بصورة أفضل، وتسعى أيضاً لربط العلم بالعمل وتقيم الدورات الخاصة بالمناهج في كل عام أثناء العطلة الصيفية كي يتمكن معظم المعلمين من مواكبة تطور التربية وخططهاواستراتيجياتها لتحسين مستوى أداء أبنائنا الطلاب وتقديم المعلومات بالطرائق الاستكشافية التي تعتمد القدرات العقلية العليا.‏
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aleppo-unive.yoo7.com
 
صعـــوبات التعــــلم في مستويات التفوق والمهارة عند الطلاب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات طلاب جامعة حلب - التعليم المفتوح :: منتديات الاقسام العامة :: منتدى الثقافة التطوعية وخدمة البلد-
انتقل الى: